باحثان من جامعة المثنى يكشفان ثمرة لعلاج السرطان

جبار نعمة يزين جدران كلية التربية بجداريات فنية
يناير 10, 2016
الإدارة والاقتصاد تقيم دورة أدارية وحسابية تطويرية لمنتسبيها
يناير 10, 2016

باحثان من جامعة المثنى يكشفان ثمرة لعلاج السرطان

بعد بحث حثيث واستخدام الكثير من التجارب والبحوث والاستعانة بالعديد من المصادر العالمية وتسريب لبعض معلومات الشركات العالمية المنتجة للأدوية تمكن الباحثان في كلية الزراعة بجامعة المثنى “الدكتور حسين جاسم التويلاني والمدرس المساعد جابر جاسم أبو طشة” من اكتشاف فاكهة لعلاج السرطان والتي تدعى ب”الشيريمويا” اوAnnona””. وقد صرحا حصرا للرأي الجامعي بأنه تم الحصول على بذرة لهذه الفاكهة من دولة هولندا حيث تنتشر زراعة هذه الشجرة فيها علما ان موطن هذه الفاكهة هو امريكا الجنوبية التي تعتبر من المناطق الاستوائية او شبه الاستوائية.

وقال الدكتور حسين جاسم التويلاني ان هذه الفاكهة تعد من الفواكه اللحمية معتبرها فاكهة ذهبية حيث انها تهاجم كل الخلايا السرطانية وان كانت حالة المرض متطورة فهي بذلك أقوى من العلاج الكيمياوي  باكثرمن 10000 مره “.

مبينا ان عدم الكشف عن هذه الفاكهة جاء تخوفا من اكبر الشركات والمنظمات العالمية المهتمة والمنتجة للعلاجات الكيمياوية من اختفاء مصالح ضخمة من وراءها علما ان نفس تلك الجهات تستخدمها للعلاج عند إصابة احدهم بمرض السرطان”.

من جانبه أوضح الباحث جابر جاسم ابو طشة ان هذه الفاكهة تعتبر فاكهه لحمية غير أنها لا تتحمل التخزين حيث مدة تخزينها لا تتجاوز اليومين مبينا ان كلية الزراعة بجامعة المثنى قامة بزراعة بذور لهذه الفاكهة بعد الحصول عليها عن طريق الدكتور المغترب حسين جاسم التويلاني وبعد عودته للبلاد, متمنيا ان يكون هنالك دعما من المحافظة والبلاد لانتشار زراعتها كونها ذات أهمية طبية وتتلاءم وطبيعة البيئة في المحافظة “.

وأشار أبو طشة ان هذه الفاكهة قد تندر مستقبلا بسبب مصالح بعض الشركات العالمية المنتجة للعلاجات الكيمياوية”.

وعن مصدرها لمكافحة أمراض السرطان أفصح ابو طشة “المصدر هو احد وأشهر مصانع الأدوية والعقاقير في العالم وهم يؤكدون انه بعد إجراء أكثر من 200 تجربه مختبريه منذ علم 1970م  ثبت لديهم ان هذه الفاكهة تدمر الخلايا الخبيثة ل12 مرض من أمراض السرطان منها سرطان القولون وسرطان الثدي وسرطان البروستات وسرطان الرئة وسرطان البنكرياس.

Fapjunk.com