الرئيسية / اخبار ونشاطات / جامعة المثنى تقطع اشواطاً عديدة في تطبيق البرنامج الحكومي

جامعة المثنى تقطع اشواطاً عديدة في تطبيق البرنامج الحكومي

يشكل “البرنامج الحكومي” لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي مشروعا عملاقا يهدف الى  الارتقاء بواقع التعليم العالي  في العراق والوصول به الى مكانة عالمية. تتوزع اهداف هذا البرنامج على محاور متنوعة اكاديمية وعلمية وثقافية وإدارية وخدمية تصل الى ما يربو على مائة وثلاثين مشروعا تمتد برمجتها الزمنية على مدى اربع سنوات , وستخدم هذه المشاريع شرائح واسعة من الناس. ومن المعلوم ان برنامج وزارة التعليم العالي والبحث العلمي  يشكل جزء من برنامج أوسع وأشمل اطلقته الحكومة الحالية لحظة اعلان تشكيلها أواخر العام 2018.   الدخول الى العالمية  من اهم مشاريع البرنامج العمل من أجل دخول الجامعات في التصنيفات الاكاديمية العالمية عن طريق تطبيق معايير الجودة المقرة عالميا وفتح أبواب العلاقات العلمية بين الجامعات العراقية ونظيراتها الأجنبية المرموقة.  إضافة الى العمل بغية خفض الترهل وأشاعه الأجواء الجامعية والأكاديمية والبحثية وتشجيع الاستثمار.  جامعة المثنى، بوصفها جامعة حكومية، باشرت منذ لحظات اعلان البرنامج الأولى سعيها نحو تطبيق مشاريع البرنامج وفي مختلف المحاور. وعلى رأس هذه المحاور، العمل من اجل تطوير واقع الجامعة الاكاديمي والعلمي.يقول مدير قسم الشؤون العلمية في رئاسة جامعة المثنى الأستاذ المساعد الدكتور فراس فائق كاظم ” ان جامعة المثنى وضعت من أولويات أعمالها  تنفيذ البرنامج الحكومي . حيث عقدت لجنة تنفيذ البرنامج الحكومي عدة اجتماعات وبشكل دوري برئاسة مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية وبأشراف مباشر من قبل رئيس الجامعة .وقد وضَعت الجامعة خطط كثيرة من ضمنها إعادة هيكلة المسؤوليات عن طريق البرنامج الحكومي  كلٌ ضمن اختصاصه . إضافة الى تشكيل لجان خاصة في كل كلية لتنفيذ البرنامج الحكومي.     وفيما يخص قسم الشؤون العلمية أوضح مدير القسم العلمي  أن هدفنا هو  خفض الترهل وأشاعه الأجواء الجامعية والأكاديمية والبحثية. واستطاعت الجامعة قطع أشواط متقدمة بهذا  الخصوص وخاصة ً في ما يخص نظام المقررات الدراسية، حيث شكلت لجنة مركزية لوضع الأسس والقواعد الأساسية لموضوع المقررات الدراسية استعدادا لاستقبال الفوج القادم  للعام الدراسي 2019-2020 والذي يسمى بالمستوى الأول . وقد تم اكمال ترميز القاعات واعداد الاستمارات الخاصة اضافة الى تشكيل اللجان الامتحانية وإعداد المناهج والتي تنتظر مصادقة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. حيث تم اعتماد بعض المناهج من قبل هذه اللجان مثل مناهج كلية الهندسة وقسم الرياضيات في كلية العلوم الصرفة . وأضاف مدير القسم ان من ضمن المشاريع المهمة التي تخص قسم الشؤون العلمية  هو مشروع يوم العلم او برنامج يوم العلم والذي يعتبر هدف أساسي تعتمده دائرة البحث والتطوير في مركز الوزارة والذي يقسم الى جائزة التعليم العالي وجائزة العلوم الطبية وجائزة يوم العلم والتي تخص كافة التدريسيين . وفيما يخص البحوث التطبيقية، أضاف الدكتور كاظم : يوجد ثلاثة  أنواع منها البحوث التطبيقية التي تخدم الاقتصاد العراقي والمجتمع والبحوث التطبيقية للحصول على بيئة صحية نظيفة والبحوث التطبيقية لتوفير بنى تحتية ضرورية ويتم عملية تسويق هذه البحوث حيث يوجد لدينا عدد من التدريسيين  الاكفاء لديهم عدد من البحوث التطبيقية قابلة للتطبيق  فيها فائدة للمجتمع وتم تشكيل لجان وزارية لغرض استلام ملخصات البحوث وعرضها على الجهات التي تحتاج الى الاستثمار. أضافة الى ذلك يشير الدكتور كاظم الى ان من أهم مشاريع البرنامج الحكومي هو نظام المستودع الرقمي والذي يعتبر مركز معلومات الكترونية  الغرض منه بناء قاعدة بيانات خاصة بالبحوث وبراءات الاختراع والاوسمة والشهادات التقديرية وكل ما يتعلق بالأنشطة العلمية المتعلقة  بالباحثين العراقيين.يرجع اليها الباحث في حال أحتياجه اليها. حيث تم تنصيب البرامج في كافة الكليات وتدريب الكوادر على استخدام البرامج وتم رفع البحوث وتوزيع الاستمارات الخاصة . ونحن الان في طور الاستعداد لتشغيل هذا البرنامج ووضعه في خدمة الباحثين.

تحرير / كريم مكي 

عن محمد البندر

شاهد أيضاً

نجاح كبير لجامعة المثنى في تصنيف Green Metric العالمي

  حققت جامعة المثنى ترتيباً متقدماً في تصنيف جرين ماترك العالمي Green Metric للاستدامة بعدما …